تهنئة
تهنئة
حموده
مطلوب
ملك الحلويات
ZCENTER
مكاتب للايجار
فنون الرباط
عندما عقلي يسألني مثل هذه الاسئلة ماذا يمكنني أن اجيبة؟
إسلاميات
السبت, 08 يوليو 2017 10:23
موقع قلنسوة - 1

- إن كان الله عادلاً : فلماذا يَرْضَى بهذا الظلم ؟!
- وإن كان قادراً : فلماذا لا يغيره ؟!
طفلٌ صغيرٌ يموت بمجاعةٍ، على ماذا يختبره اللهُ ؟! وما ذنبه ؟!
والجواب :
مشكلتكم أنكم تنسبون لله نتائجَ أشياءٍ كَلَّفَ اللهُ البشرَ بها، وجعلهم مسئولين عنها، وسيحاسبهم عليها.
اللهُ سبحانه وضع هذه الدار التي نحن فيها : لتكليفِنا وابتلائِنا/ اختبارِنا.
والتكليفُ معناه أننا نحن - [باعتبارنا] بشراً- مأمورون بالكف عن الظلم، وبمنع الظلم، ورفع الظلم عند وقوعه.
هذه مسئوليتنا نحن [باعتبارنا] بشراً، وليست مسئوليةَ اللهِ، فاللهُ قد كلّفنا بها، وسيحاسبنا عليها.
إن هذه الأرض مسئوليتنا نحن، وما يقع فيها لإخواننا البشر نحن سَنُسْأَلُ عنه، ولا أحد غيرنا.
هذه المجاعات التي نتحدث عنها هي مشكلة مَن ؟
هل هي مشكلة الله ؟!
فمَن الذي يُلْقِي الطعامَ في القمامة، والأطفالُ يموتون جوعى ؟!
مَن الذي يرى الأطفال يأكلون من القمامة، ولا يكترث ؟!
مَن الذي يُشَيِّدُ الدُّورَ والقصور وناطحات السحاب، والأطفال يموتون جوعى ؟!
مَن الذي يبتز ثروات الأرض ويكتنزها لمصلحته، والأطفال يموتون جوعى ؟!
مَن الذي يجمع الأموال فوق الأموال، والأطفال يموتون جوعى ؟!
هل الله هو مَن يفعل ذلك، أم الإنسان ؟!
هناك مليون ونصف طفل يموتون سنوياً بسبب الجوع وسوء التغذية.
هل تعرف كم يكفي لسد احتياجات الغذاء لخمسة ملايين طفل ؟
الطفل الواحد يكفيه عشرة دولارات في اليوم، يعني 3650 دولاراً في السنة، يعني خمسة ملايين طفل يكفيهم 18,25 مليار دولار في السنة.
هل تعرف كم تبلغ ثروات أغنى حكام العرب ؟
ثروة ملك السعودية وحدها تبلغ 18 مليار دولار، يعني تكفي وحدها لسد جوع خمسة ملايين طفل بالكامل لمدة سنة.
ثروة خليفة آل نهيان 15 مليار دولار.
أغنى عشرة حكام عرب فقط مجموع ثروتهم يبلغ 40 مليار دولار! ؛ يعني بما يكفي احتياجات الغذاء لخمسة ملايين طفل لمدة تزيد على سنتين !
هل تعرف كم يبلغ مجموع ثروات أغنى عشرين شخص في العالم ؟ 815 مليار دولار! ؛ يعني بما يكفي احتياجات الغذاء لخمسة ملايين طفل لمدة خمسة وأربعين سنة !
هل تعرف كم يبلغ مجموع ثروات أغنى ثلاثين شخص في العالم ؟ 1123 مليار دولار! ؛ يعني بما يكفي احتياجات الغذاء لخمسة ملايين طفل لمدة إثنين وستين سنة !
إن الجريمة الكبرى هي أن يُحَمِّلَ الإنسانُ مسئوليةَ الظلم وسوءَ تقسيم الثروات على الإله، بينما هو من صنع الإنسان، وعمله، واختياره.

إنَّ الله لم يَقْتُل الأطفالَ الجوعى، وإنما قتلهم الطغاةُ والبغاةُ، وقـتلهم السلاطين الممتلئةُ بطونُهم من مال الرعـية، وقتلهم الإقطاعـيون وحيتان الرأسمالية، وقـتلهم أصحاب الثروات المكنوزة، وقتلتهم الحكومات الغير مكترثة لأمرهم، وقتلهم كل مَن ينفق ماله على هراء فارغ، ونحن قتلناهم إذ لم نكترث لهم.

هل تعلم أنه، طبقاً لبرنامج الغذاء العالمي WFP ، فإن التفرقة في تقديم المصادر اللازمة والتسهيلات بين الفلاحين الرجال والفلاحات النساء لو توقفت، وتمت المساواة بين الجميع في المصادر والتسهيلات، سيقل عدد البشر الجوعى في العالم 150 مليون إنسانا ؟!
هل تعلم أن المكتب الوطني للإحصاء في المملكة المتحدة قال : إن سكان المملكة المتحدة وحدها، ودون بقية دول العالم، ينفقون 20 مليار دولار سنوياً على الدعارة والمخدرات ؟! هذه وحدها كافية لسد احتياجات الغذاء لخمسة ملايين طفل لأكثر من سنة !
هل تعلم كم ينفق الناس على المواد الإباحية ؟ في أربعة دول فقط (أمريكا، الصين، اليابان، كوريا)، المواد الإباحية تدر عائداً يبلغ 86 مليار دولار سنوياً ! هذه تسد جوع خمسة ملايين طفل لخمس سنين !
فمَن المسئول عن كل هذا ؟ آللهُ، أم الإنسانُ التعيس الذي يستحق أن يكون حسابه أشد عسراً من عبور المحيط سباحةً ؟!
تشارلز داروين لديه تدين أكثر مِن حكامنا العرب، بل أيضاً أكثر مِن كثيرٍ منا، إذ يقول في أحد كتبه :
"إذا كان شقاءُ الفقراءِ ليس واقعاً بسبب قوانين الطبيعة، وإنما بسبب مؤسساتنا البشرية، فكم هي عظيمةٌ خطايانا" !
[حسام مؤنس]

ومِن خِسَّةِ بعض الناس :
- أنْ يلعنَ السماء : إذا فَسَدَت الأرضُ !
- وبدلاً مِن أن يقومَ بواجبه في تغيير الفوضى وإقامة الحق : يُثَرْثِرُ بكلامٍ طويلٍ عن الدين ورب الدين !

بحث وتقديم الدكتور المحامي يوسف صالح خطيب القاضي(بودابست-هنغاريا)

موقع قلنسوة - 2

AddThis Social Bookmark Button
 
التعقيبات (3)
1 السبت, 08 يوليو 2017 13:03
منتصر خشب
بارك الله بك دكتور يوسف
2 السبت, 08 يوليو 2017 14:37
محمد
لا فض ألله فوك ويعطيك ربنا الصحه والعافيه
3 السبت, 15 يوليو 2017 10:11
عبد الله
بارك الله فيك وجزاك الله خيراً مقال جميل في مكانه وفي الوقت المناسب

أضف تعقيبك

الاسم:
نص: