تهنئة
تهنئة
تهنئة
تهنئة
تهنئة
إعلان
مطعم للبيع
مكاتب للايجار



يحيى متاني ..:"نداء أخير إلى الشباب أولا وإلى كل ناخب في بلدنا قلنسوة"
مقالات ورسائل
الثلاثاء, 30 أكتوبر 2018 08:38
موقع قلنسوة - 1

من الأستاذ يحيى متانبي، نداء أخير إلى الشباب أولا وإلى كل ناخب في بلدنا قلنسوة!

١) لنصوت بشكل سليم، يجب أن نصوت لمصلحة بلدنا قلنسوة. وبما أن التصويت للرئاسة له الأهمية القصوى، وذلك بسبب التركيبة الحمائلية المؤسفة لجميع القوائم، وكي نختار الأفضل يجب أن نضع الأولويات.

٢)الأولوية الأولى قضية التعليم. الرئيس الحالي لا يتحمل مسؤولية قرار فصل أستاذ مثلي ويضع المسؤولية على الإدارة المدرسية بصفقة حمائلية، والإدارة المدرسية تختبئ تحت غطاء مطالبة بعض المشبوهين في لجان الآباء، مستغلة الفوضى التعليمية التي هي الإدارة المدرسية مسؤولة عنها كما بينت في مقالاتي السابقة خلال الشهر المنصرم. وكذلك الرئيس وإدارته لم يحركوا ساكنا تجاه الفوضى والاكتظاظ ومن وراءهما.. .

٣)لنختار من بقية المرشحين الأفضل، يظل على المحك من لم يعمل تحت إمرة وزارة المعارف ولم يتواطأ للسلطة عندما كان معلما، وله تاريخ وطني وتجربة سياسية وموقف  صلب معلن لدعم هيئات شعبنا الوطنية لمقاومة سياسة الهدم والتمييز العنصري بكل الوسائل الديمقراطية والشعبية الممكنة.
أما بقية المرشحين، مغ احترامي شخصيا لهم، لن يستطيعوا الوقوف ضد إرادة لفيفهم المقرب حمائليا وساطويا.

٤)وهل أقرب لروح الشباب والشبيبة من رياضي معروف في كرة القدم سابقا، ونشيط اجتماعي سياسي في معركة البقاء والصمود منذ كان شابا يافعا بصحبة الأستاذ حسن بشارة رحمه الله؟!

٥)إنه أفضل الموجود بين المرشحين. لهذا هو الخيار الأفضل إطلاقا لأصوت له للرئاسة!

٦)وندائي الأخير لكل من تضامن مع قضيتي التعليمية، نحن نلتقي وطنيا ومن أجل بلدنا تعليميا ورياضيا وفي قضايا الهدم والبناء والثقافة والانتماء معا مع هذا المرشح الذي يجب أن نعرف من هو بدون ذكر اسمه، لأنه واضح مقارنة بالآخرين وضوح الشمس، وحتى من ناحية كونه مرشح حمولة، إلا أنه هو الرأس هناك ولا يجره لفيف سلطوي في الحمولة. وهذا مهم جدا!

٧)عدم التصويت مثل الهروب من المعركة هو مساواة الأسوأ بالأفضل! وهو ترك الساحة لسيطرة العنف والنفاق للسلطة التي تغض النظر عن هذا العنف لتشجعه!

هكذا نلتقي منذ الصباح حتى المساء لنضع أصواتنا لنفس مرشح الرئاسة الذي من نافل القول ذكر اسمه... وأترك لعقل الجمهور أن يدرك الخيار الواضح بين الخيارات!
ولتصبح بلدنا يدا واحدة تكافح وتلاطم المخرز منذ اليوم التالي!

AddThis Social Bookmark Button
 
التعقيبات (6)
1 الثلاثاء, 30 أكتوبر 2018 13:14
عارف
الشيخ اكثر واحد ملاءم لبلديه قلنسوة وكل البلد بدها تنتخبو خمس سنوات مش كافيات للقيام بكل المهام بدوله زي الي احنا عايشين فيها
2 الأربعاء, 31 أكتوبر 2018 00:54
عدنان حاردون
كل التحيه للاستاذ الغالي يلي مسهرني الليالي والى المزيد من العطاء يا غالي
3 الخميس, 01 نوفمبر 2018 16:34
معقب
يا رجل :واقعنا هو الشطر الثاني من بيت الشاعر
تهدى الامور بأهل الرأي ما صلحت فان تولت فبالاشرار تنقاد.الم تسمع بالقول ....ولكن لا حياة لمن تنادي. الناس قسمان دعك من الاول . اما الثاني فيقول لك اترك ما تقول وابق مع لينين او لا اريد ان اسمعك فاغرب عني او لأنك تهذي او بل البحر .ولذلك انا في حيرة ما ذا اقول لك *
4 الجمعة, 02 نوفمبر 2018 02:35
الحق
شيخ عبد الباسط سلامة ان شاء الله
5 الجمعة, 02 نوفمبر 2018 02:35
الحق
شيخ عبد الباسط سلامة ان شاء الله
6 الثلاثاء, 06 نوفمبر 2018 16:11
معقب
يا زلمي اتعبت حالك عالفاظي لا الشيوعية بينت في الانتخابات ولا كلامك عن المدرسة والرىيس اثر . اشو رايك

أضف تعقيبك

الاسم:
نص: