خضروات مضر
إعلان
إعلان

البلد القديمه

  • قلنسوة
  • قلنسوة
  • قلنسوة
  • قلنسوة
نداء من الأستاذ يحيى متاني إلى أهلنا في قلنسوة:من أجل أوسع مشاركة شعبية في المظاهرات بلديا وقطريا
اخبار محلية
الخميس, 31 يناير 2019 09:43
موقع قلنسوة - 1

اليكم زوارنا الاعزاء  نداء وصلنا من الأستاذ يحيى متاني إلى أهلنا في قلنسوة ,,
من أجل أوسع مشاركة شعبية في المظاهرات بلديا وقطريا!
من أجل أعمق مشاركة اجتماعية تضم كل الحركات والأحزاب والتنظيمات المدنية والفئات!
من أجل الحذر  من سياسة منع المظاهرات بحجة الفوضى!
ولهذا:
يبقى أهم شيء يقدمه الإنسان المكافح المثقف هو بوصلة الجماهير في وحدتها المكافحة. ولا نؤمن بالخدمات على حساب الكرامة الوطنية والقومية ولا الدينية ولا حتى القبلية والشخصية جدا، وبالطبع ليس على حساب الحق العام!

وقد سبقنا المتنبي حين قال:
أصاحب حلمي وهو بي كرم
ولا أصاحب حلمي وهو بي جبن!

وكان قد رفع الشعار المطابق أهل الناصرة أهل الجبهة:
"كرامة وخدمات!".

هناك من يروج إشاعة مصدرها الشرطة ومتعاونون معها كأنه تنسيق مع الشرطة لإمكانية إغلاق الشارع وفتحه بشكل متقطع للاحتجاج. يحرضون الناس على إغلاق الشارع، فتأتي الشرطة وتهاجم الناس، وذلك لتبرير هجوم الشرطة لاستفزاز  وتفريق المتظاهرين. وهكذا يقع أبرياء ضحية فخاخ الشرطة والمتعاونين! كما أن هذا الأسلوب المخابراتي السلطوي هو لإيقاع الناس الشرفاء والمهددين مباشرة بالهدم، ولاصطياد القيادات السياسية وشل حركتها (سياسة قطف الرأس التي تتبعها مخابرات الشرطة، كما كان يصفها المرحوم خالد الذكر توفيق زياد!).

والأهم أن هذه الفوضى تجهض الالتفاف الشعبي الواسع وتبعد الناس عن التظاهر والتلاحم مع القيادات الشريفة في كل الأحزاب وفي كل الحركات الفئات. وحدتنا الكفاحية هي سلاحنا الأنجع ضد السلطة، وضد المزاودين أعوانها ومن يضللونه!

نحن بحاجة لرفع شعارات متفق عليها بدون مزاودات، وبظون تواطؤ. فهناك من يفعل الأمرين معا وهذه سياسة المزاودة المتعاونة مع الشرطة لإجهاض المظاهرات وتوسعها وتعمقها!

لا لسياسة الهدم والاقتلاع والترانسفير!
الفاشية لن تمر وسننتصر عليها!
نعم لوحدة شعبنا ضد جلاديه الجبناء المهووسين الفاسدين المهزومين حتما، لكنهم الأخطر على الشعوب على كوكبنا!
نعم لقيادة حكيمة موحدة لا تستأثر بالقيادة للمصالح الضيقةمزاودة أو تواطؤا "كله زي بعضه"!
نعم لقيادو واقعية لكن تنظم الحماهير وتوحد الشعارات وتضبك المسيرة وتستبعد الشرطة  عن التدخل والتظاخل مع المتظاهرين!

موقع قلنسوة - 2

AddThis Social Bookmark Button
 

أضف تعقيبك

الاسم:
نص: