إعلان
إعلان
إعلان

البلد القديمه

  • قلنسوة
  • قلنسوة
  • قلنسوة
  • قلنسوة
بلدية قلنسوة اهمال بالحضانات وتقصير بجمع النفايات واستدعاء رئيس البلدية
اخبار محلية
الثلاثاء, 21 يناير 2020 10:55

قام مدير لواء المركز في الوزارة لحماية البيئة السيد جدعون مَزور بجلسة استماع مع رئيس بلدية قلنسوة لبحث الإهمال في إدارة النفايات في المدينة وأوضح أنّ عدم إزالة جميع أنواع النفايات إن كانت من القطاع التجاري أو من أماكن بعيدة وأقلام الأشجار ومخلفات الأثاث المنزلي والنفايات المنزلية العادية والتراكم غير القانوني للنفايات في الحيّز العام قد يلحق صحّة سكان المدينة للخطر.

وأوضحت الوزارة لحماية البيئة لرئيس البلدية أنّ االإهمال صار النمط العادي في البلدة. لذلك وضمن مكافحة الوزارة لحماية البيئة  قضية مكاره النفايات المنتشرة في الحيّز العام وحرق النفايات الذي يتمّ في كثير من البلدات في أرجاء البلاد أصدرت الوزارة  لبلدية قلنسوة الأمر بموجب الأمر بشأن صحة الشعب والقانون لحماية النظافة.

وأرفقت الوزارة الأمر بالتقارير الصحية من قبل خبراء الوزارة لحماية البيئة التي تعرض الخطر الصحي المؤكد للسكان نتيجة هذه المكاره: تواجد الحشرات الضّارّة في أكوام النفايات والأضرار للصحة نتيجة دخان حرق النفايات.
يفرض الأمر على بلدية قلنسوة تقديم المشروع الشامل مع الميزانية المطلوبة لإزالة النفايات والمخلفات وضمان عدم تكرار تراكم النفايات في أرجاء المدينة. يجب على المشروع أن يشمل الوسائل وكيفية العمل لضمان منع النشر غير القانوني للنفايات في حدود البلدية.

هذا الأمر هو الأول من نوعه حيث تطالب الوزارة لحماية البيئة من السلطة المحلية وضع المشروع الشامل للإزالة المنتظمة لجميع أنواع النفايات بالإضافة للتصدي لظاهرة حرق النفايات. يؤكد الأمر على التزام البلدية الواضح بالإدارة الشاملة لجميع أنواع النفايات التي يتمّ إنتاجها في حدود السلطة المحلية.

من الجدير بالذكر أنّ إدارة النفايات هي من واجبات البلدية بموجب القوانين المحلية. ورغم ذلك لا ينطبق هذا الواجب في بعض السلطات المحلية. إنّ مشروع إدارة النفايات هو من الخدمات الأساسية التي يجب على كل سلطة محلية تقديمها للسكان، إن كانت من ناحية نظافة البلدة أم مسؤولية رئيس البلدية في تقديم الخدمات الصحية لمنع المكاره في أرجاء المدينة.

ستتابع الوزارة لحماية البيئة إجراءات تطبيق الأمر وإذا لم تقم البلدية بتقديم المشروع أو تطبيقه ستقوم الوزارة لحماية البيئة بتحقيق الشرطة الخضراء وتقديم لوائح الاتّهام إلى المحكمة ضد السلطة المحلية وضد رئيس البلدية.
تتخذ الوزارة لحماية البيئة نفس الإجراءات أمام سلطات محلية أخرى وتتأكد من أنّ جميع السلطات المحلية تقوم بواجباتها فيما يتعلق بالإزالة الشاملة لجميع أنواع النفايات التي يتمّ إنتاجها في حدودها والاهتمام بمنع المكاره الصحية.

موقع قلنسوة - 2



AddThis Social Bookmark Button
 

أضف تعقيبك

الاسم:
نص: