إعلان
إعلان
تهنئة
تهنئة
جود للالعاب
إعلان
إعلان
إعلان
إعلان
الشيخ إبراهيم عبد الله يشارك في عدد من الحلقات البيتية في مدينة باقة الغربية
أخبار الداخل
الخميس, 29 يناير 2009 15:52

شارك رئيس الحركة الإسلامية ورئيس القائمة الموحدة والعربية للتغيير مساء يوم أمس الأربعاء الموافق 28.1.2009  ، وبرفقة الأستاذ ربحي عويسات ( أبو مصعب ) مسؤول الحركة في المدينة ، في العديد من الحلقات البيتية في مدينة باقة الغربية في المثلث .
كانت بداية  هذه الحلقات لقاء ضم العشرات من النساء ، تم التأكيد فيه على دور المرأة في حمل أعباء المجتمع وضرورة مشاركتها بفاعلية في صياغة الصورة المنشودة لمجتمعنا العربي . كما واستعرض رئيس الحركة صورا نموذجية لدور المرأة عبر التاريخ وإلى يومنا هذا ، حيث كان لدور المرأة الفلسطينية الحضور الأبرز وخصوصا أثناء العدوان الوحشي الأخير على قطاع غزة . تم الاتفاق على تنظيم العمل النسائي في الحملة الانتخابية للبرلمان ، كما وتم الاتفاق على تعزيز التواصل من أجل تعزيز وإسناد العمل النسائي العام في باقة الغربية .
بعدها قام الشيخ إبراهيم عبد الله بزيارة دار القرآن والعلوم الإسلامية في المدينة والتي تديرها جمعية الرسالة التابعة للحركة الإسلامية ، التقى خلالها بالطلاب والمدرسات ، واطلع على سير التدريس فيها والانجازات الرائعة التي حققتها في مجال تحفيظ القرآن الكريم والعلوم والتربية الإسلامية ، وتمنى للمؤسسة دوام التوفيق في خدمة الدين والوطن والأمة ..
التأم بعدها لقاء حاشد في بيت الأستاذ ربحي عويسات ، تم فيه تناول عدد من المواضيع الهامة محلية وإقليمية ، كما دار حوار جاد تعرض فيه الحضور إلى عدد من الأولويات التي سيتم التأكيد عليها في المرحلة المقبلة على ضوء التطورات المتسارعة والخطيرة ...
كانت خاتمة اللقاءات اجتماع في بيت السيد عبد العزيز أحمد أبو بدر ، حضره العشرات من وجهاء المدينة ، تم خلاله التباحث في الوضع العام مع التأكيد على ضرورة الايجابية في التعاطي مع القضايا الملحة ، والعمل على كل المسارات المتاحة بما فيها البرلمان من اجل تحقيق المصالح لجماهيرنا العربية ، والتخفيف قدر المستطاع من أضرار سياسة التمييز والظلم الإسرائيلية ...
هذا وأكد الشيخ النائب في جميع الحلقات على أهمية  التمثيل العربي في الكنيست، مشيراً على أن التطورات والأجواء خاصة بعد الحرب الشرسة ضد الفلسطينيين في قطاع غزة من جهة ، والهجمة الشرسة على جماهيرنا العربية وقيادتها من جهة أخرى ، تحتم علينا المشاركة الجماهيرية الواسعة في الانتخابات لكنس الأحزاب الصهيونية من الوسط العربي وزيادة التمثيل العربي.
وقال :" أنا متفاءل جدا من  الأجواء العامة في مدننا وقرانا ، فمن خلال التقائي بالناس والإستماع إلى أرائهم ومداخلاتهم لمست الحماسة الشديدة لدى الناس، مشيراً إلى الإلتفاف الجماهيري الكبير حول  القائمة الموحدة والعربية للتغيير".

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة

موقع قلنسوة
AddThis Social Bookmark Button