إعلان
تهنئة
إعلان
إعلان
إعلان
إعلان
إعلان
إعلان
مكاتب للايجار
وفد يضم نحو 20 مسؤول حكومي تايلندي يصل إلى البلاد للتعلم حول زراعة القنب لأهداف طبيّة
أخبار الداخل
الخميس, 07 فبراير 2019 09:37
موقع قلنسوة - 1

في أعقاب الجهد الكبير الذي بذلته الملحقية التجارية لوزارة الاقتصاد والصناعة في تايلند، يزور البلاد في هذه الأيام، وفدًا رفيع المستوى يضم نحو 20 مسؤول حكومي تايلندي، للاستفادة من المعرفة الإسرائيلية وفحص إمكانيات التعاون في مجال زراعة القنب لأهداف طبيّة، والتعرف على الابتكارات الاسرائيليّة في هذا المجال. ويضم الوفد ثلاثة مديرين عامين في وزارة الصحة التايلندية وأعضاء مجلس إدارة شركة الأدوية الحكوميّة GPO والتي ستكون مسؤولة عن زراعة النبتة، وتحويلها إلى دواء وتسويقها في الصيدليات بأسعار مدعومة. وتعقد هذه الزيارة بالتعاون مع وحدة القنب الطبي في وزارة الصحة، والتي ستنظّم لقاءات تجمع أعضاء الوفد بجهات من مجال الزراعة والأدوية والمختصة في القنب.

ويذكر أنّ هنالك ثورة زراعية طبية تحصل في الأشهر الأخيرة في السوق التايلندي.  إذ تحوّلت تايلند عشية عيد الميلاد الأخير، بعد مصادقة المجلس التشريعي، إلى الدولة الأولى في جنوب شرق اسيا من حيث زراعة القنب وتسويقه لأهداف طبيّة.

الترخيص لزراعة القنب الطبي هو موضوع بالغ الأهميّة بالنسبة لدولة كتايلند، المعروفة بقوانينها الصارمة ضد استهلاك المخدرات. مع ذلك، فانّ نبتة القنب متجذرة في التاريخ الزراعي والثقافي الغني لتايلند، اذ كان استخدامها شائعًا حتى سنوات الثلاثين من القرن السابق، سواء كان لأهداف طبية أو كبهارات في الشوربات التايلندية الشهيرة.

وتعتبر تايلند، من نواحي عدّة، المكان المثالي لزراعة القنب، اذ أنّ تايلند اليوم هي مركز عالمي للسياحة الطبية الممتازة ومناخها الاستوائي يتيح انتاج القنب بأسعار أرخص من الدول المنافسة.

دغان الوني، الملحق التجاري لوزارة الاقتصاد والصناعة في تايلند: "إسرائيل تملك مكانة مرموقة في مجال الابتكار بالنسبة للتايلنديين، ونحن سعداء أنّ الحكومة اختارت زيارة إسرائيل، بتوقيت قياسي من حيث الإمكانيات التجارية، لفحص إمكانيات التعاون المشترك والتعلم من الخبرة المتراكمة لدينا في هذا المجال. كما دائمًا، نحن نبذل الجهود لتطوير الصناعة الإسرائيلية خارج البلاد عامةً وتايلند خاصةً وهذه فرصة ممتازة للشركات الإسرائيلية في السوق التايلندي". 

ايتاي ملكيئور، مركز مجال القنب الطبي في دائرة التجارة الخارجيّة في وزارة الاقتصاد والصناعة: "تايلند ليست الدولة الوحيدة المهتمة بالمعرفة والإنتاج الإسرائيلي. عملية إضفاء الطابع الطبي التي طوّرتها وزارة الصحة هي استثنائيّة وتثير اهتمامًا واسعًا حول العالم. الابتكار الإسرائيلي لا ينعكس فقط في الجوانب الزراعية وإنتاج المعدات والأجهزة الطبية المرافقة، وانّما ينعكس بالذات في بناء العملية. نحن نؤمن أنّ القرار الحكومي الذي اتخذ في الأسبوع الماضي، بالسماح بتصدير القنب الطبي، سيدخل مئات ملايين الدولارات للجهاز الاقتصادي الإسرائيلي، وسيساعد المزارعين والمنتجين ويخلق أماكن عمل كثيرة".

يوفال لندشبت، مدير وحدة القنب الطبي في وزارة الصحة: "هنالك دول كثيرة معنيّة بالتعلم من نهجنا الطبي حتى يتمكّن الأطباء من وصف القنب الطبي بمستوى Medical Grade للمتعالجين، لكن العديد من الدول معنيّة بعدم الزراعة وانّما استيراد منتجات بجودة عالية من إسرائيل".

موقع قلنسوة - 2

AddThis Social Bookmark Button
 

أضف تعقيبك

الاسم:
نص: